Vadi Yaka Sitesi Gülbahçe Sokağı D:B4-1, 34480 Başakşehir/İstanbul
أسباب الحول عند الأطفال وطرق علاجه

 

أسباب الحول عند الأطفال وطرق علاجه

الحول عند الأطفال  Strabismus  هو حالة شائعة تتجلى في عدم التوازن البصري، حيث لا تكون العينان متجهتان نحو نفس الهدف بشكل متزامن هناك عدة أسباب يمكن أن تؤدي إلى ظهور الحول عند الأطفال، بما في ذلك العوامل الوراثية، ضعف عضلات العين، وأمراض العين المبكرة مثل الساد (إعتام عدسة العين) أو الإصابة بأمراض الجهاز العصبي المركزي.

 

ما هو حول العين؟

الحول، أو  Strabismus بالإنجليزية، هو حالة يحدث فيها انحراف في وضع العينين بحيث لا تكونا متوجهتين نحو نفس النقطة في نفس الوقت:

  • يمكن أن يحدث الحول بشكل دائم أو متقطع، وقد يؤثر على إحدى العينين أو كلتيهما.
  • ينتج الحول عن عدم تناسق في عمل عضلات العين المسؤولة عن تحريكها، مما يؤدي إلى عدم القدرة على توجيه العينين بشكل متناغم نحو نفس الهدف.
  • قد يكون هذا الانحراف إلى الداخل، الخارج، الأعلى، أو الأسفل بالإضافة إلى التأثير الجمالي، يمكن أن يؤثر الحول على قدرة الطفل على تطوير رؤية طبيعية وصحية، مما يتطلب تدخلاً طبياً لتصحيح الوضع.

 

أنواع الحول عند الأطفال

يُعتبر الحول عند الأطفال حالة متنوعة تصنف إلى عدة أنواع بناءً على اتجاه انحراف العين وسببه يمكن تقسيم الحول إلى:

  • حول داخلي ( Esotropia ) يتجه إحدى العينين أو كلتيهما نحو الأنف هذا النوع من الحول يمكن أن يكون خلقيًا أو يتطور في مرحلة الطفولة المبكرة، وغالبًا ما يرتبط بعيوب انكسارية مثل قصر النظر.
  • حول خارجي ( Exotropia ) يتجه إحدى العينين أو كلتيهما نحو الخارج، بعيدا عن الأنف قد يكون هذا النوع من الحول متقطعًا ويظهر بوضوح عند الطفل عندما يكون متعبًا أو يركز على شيء بعيد.
  • حول عمودي ( Hypertropia و Hypotropia ) في هذا النوع، تنحرف إحدى العينين إلى الأعلى ( Hypertropia ) أو إلى الأسفل ( Hypotropia ) يعتبر هذا النوع من الحول أقل شيوعًا مقارنةً بالأنواع الأخرى.
  • حول متقطع يحدث عندما تكون العينين في وضع طبيعي لبعض الوقت وتنحرف في أوقات أخرى يمكن أن يظهر هذا النوع في الأوقات التي يكون فيها الطفل متعبًا أو مريضا.
  • الحول الكاذب ( Pseudostrabismus ) هذا النوع ليس حولًا حقيقيا، ولكنه يظهر كذلك بسبب التركيب التشريحي للوجه، مثل طيات الجلد الواسعة في الزاوية الداخلية للعين، مما يجعل العين تبدو وكأنها منحرفة.

 

أعراض الحول عند الأطفال

أعراض الحول عند الأطفال يمكن أن تكون متنوعة وتختلف بناءً على نوع الحول وشدته :

  • عدم التناسق في توجيه العينين تكون العينان غالبًا غير متوجهتين نحو نفس الهدف بشكل متزامن، مما يؤدي إلى انحراف إحدى العينين إلى الداخل (حول داخلي)، الخارج (حول خارجي)، أو الأعلى/الأسفل (حول عمودي).
  • ضعف الرؤية أو عدم وضوح الرؤية قد يلاحظ الطفل صعوبة في التركيز أو الرؤية المزدوجة نتيجة لعدم تناسق توجيه العينين.
  • إغلاق عين أثناء النظر قد يحاول الطفل تجنب الحول عن طريق إغلاق إحدى العينين أثناء النظر، خاصة عندما يكون الحول متقطعًا.
  • احمرار أو إجهاد في العين قد يظهر احمرار في العين المنحرفة أو شعور بالإجهاد البصري بسبب محاولة العينين تنسيق الرؤية بشكل صحيح.
  • عدم اتزان العينين عند التركيز على أشياء بعيدة أو قريبة يمكن أن يكون هناك تباين في وضعية العينين عند التركيز، مما يؤدي إلى تباين في الرؤية والوضوح.
  • اختلاف في حجم العينين أو ارتفاعهما في بعض الحالات، قد يلاحظ الأهل اختلافًا في حجم العينين أو ارتفاع إحداهما مقارنة بالأخرى، مما يشير إلى احتمالية وجود حول.

 

أسباب الحول عند الأطفال

هناك عدة أسباب قد تؤدي إلى ظهور الحول عند الأطفال، وتشمل:

  • العوامل الوراثية يمكن أن يكون الحول ناتجًا عن وراثة مشاكل في عضلات العين أو التوجه البصري من الوالدين.
  • ضعف عضلات العين قد يكون الحول نتيجة لضعف عضلات العين التي تتحكم في تحريكها، مما يؤثر على القدرة على الحفاظ على التوازن البصري.
  • اضطرابات في النظام العصبي المركزي بعض الحالات التي تؤثر على النظام العصبي مثل الشلل الدماغي أو التصلب اللويحي قد تسبب انحرافات في توجيه العينين.
  • عيوب الانكسار البصري قصر النظر (الميوبيا) أو الطول القصير (الهايبروبيا) قد تزيد من احتمالية ظهور الحول، خاصة إذا لم يتم تصحيح هذه العيوب بشكل صحيح.
  • مشاكل في القرنية أو العدسة تشمل مثل هذه المشاكل الساد (إعتام عدسة العين) أو تشوهات في شكل القرنية، مما يؤثر على الوضوح والتوجه الصحيح للعين.
  • العوامل البيئية تعرض الطفل للإصابة أو الضغط البصري المفرط في سن مبكرة قد يؤدي إلى تشوهات في التوجه البصري.

 

تشخيص الحول عند الأطفال

تشخيص الحول عند الأطفال يتطلب تقييماً دقيقاً من قبل أخصائي العيون، ويشمل الخطوات التالية:

  • فحص العيون والتاريخ الطبي يبدأ التشخيص بفحص شامل للعيون لتقييم توجههما ووضوح رؤيتهما يسأل الطفل وأهله عن أعراض مثل الرؤية المزدوجة أو الإجهاد البصري.
  • اختبار توجيه العينين يتم إجراء اختبارات لتقييم قدرة العينين على الانحراف بشكل متزامن نحو نقطة واحدة يمكن استخدام أدوات مثل الغطاء المضيء أو الأجهزة الخاصة لمراقبة حركة العين.
  • فحص حدود الرؤية والنظر يتم تقييم القدرة على التركيز ووضوح الرؤية في كل عين بشكل منفصل، ويمكن أن يتضمن هذا فحوصات لاختبار الانكسار مثل اختبار النظر بالقرب والبعد.
  • تقييم العين الفحصية والتصوير الشبه الطبي للعين في حالات معينة، قد يتم استخدام تقنيات الصور الشبه الطبية مثل الصور الشبه الطبي بالضوء لتقييم تركيب العين وموقع الأعضاء.
  • التقييم الشامل للصحة العامة يتم أحيانا إجراء تقييم للحالة الصحية العامة للطفل، حيث يمكن أن تكون بعض الأمراض أو الاضطرابات العصبية مرتبطة بظهور الحول.

 

علاج الحول عند الأطفال

علاج الحول عند الأطفال يتنوع بناءً على نوع الحول وشدته، ويمكن أن يشمل الخطوات التالية:

  • النظارات الطبية في العديد من الحالات، يكون التصحيح البصري بواسطة النظارات كافيا لتصحيح الحول تساعد النظارات في تقليل التوجهات الانحرافية وتحسين توازن العينين.
  • العلاج البصر يشمل تدريبات وتمارين بصرية يتم تنفيذها تحت إشراف خبير، بهدف تعزيز التنسيق بين العينين وتحسين القدرة على الرؤية ثلاثية الأبعاد والتركيز.
  • العلاج بالقطرات البصرية في بعض الحالات، يتم استخدام قطرات بصرية تساعد في تخفيف حدة حول العين عن طريق تخفيف التوتر في العضلات العينية المتوترة.
  • الرقع البصري يتم استخدام الرقع البصري لتحفيز استخدام العين الضعيفة، مما يساعد على تقليل الحول وتحسين التوازن البصري.
  • الجراحة في حالات الحول الشديدة أو غير القابلة للعلاج بالطرق اللاجراحية، قد يكون التدخل الجراحي ضروريًا تتضمن الجراحة تعديل عضلات العين لتحقيق توازن بصري أفضل، وغالبا ما تكون هذه العملية آمنة وفعالة في تصحيح الحول عند الأطفال.
  • متابعة دورية وتقييم منتظم يتطلب علاج الحول متابعة منتظمة من قبل أخصائي العيون لضمان تقدم العلاج وتحسين النتائج، ويمكن أن يتم ضبط العلاج بناءً على استجابة الطفل وتطور الحالة.

 

كيفية الوقاية من الحول

الوقاية من الحول لدى الأطفال يشمل عدة خطوات يمكن اتخاذها للمساعدة في تقليل احتمالية ظهور هذه الحالة، وتشمل الخطوات التالية:

  • فحص النظر المنتظم من الضروري إجراء فحص دوري للنظر لدى الأطفال، حيث يمكن أن تكتشف المشكلات البصرية مبكرًا قبل أن تتطور إلى حالات تتطلب علاجا متقدما.
  • التدخل المبكر في حالات العيوب الانكسارية يجب على الأهل مراقبة أي علامات على العيوب الانكسارية مثل قصر النظر أو الطول القصير، والتأكد من تصحيحها بشكل صحيح باستخدام النظارات أو العلاجات الأخرى.
  • الحفاظ على الصحة العامة النظام الغذائي الصحي والنشاط البدني النظامي يساهمان في الحفاظ على صحة عامة جيدة، مما يمكن أن يقلل من احتمالية تطور مشاكل صحية تؤثر على النظر.
  • التقليل من التعرض للإصابة يجب توفير بيئة آمنة ومناسبة للأطفال لتجنب الإصابات التي قد تؤدي إلى مشاكل في العين أو النظر.
  • الكشف المبكر عن الأمراض الوراثية في حالات العوامل الوراثية التي قد تسبب الحول، يجب الكشف المبكر عنها واتخاذ الخطوات اللازمة لإدارتها بشكل صحيح.
  • التوعية والتعليم يجب على الأهل والمربين التعريف بأعراض الحول وأهمية التدخل المبكر، والبحث عن العلاج المناسب في حالة ظهور أي أعراض مرتبطة بالنظر.

 

يعد الحول من المشاكل البصرية التي يمكن الوقاية منها والتعامل معها بشكل فعال عند الأطفال من خلال الكشف المبكر والتدخل المناسب، يمكن تحسين النتائج وتجنب التأثيرات السلبية على النمو البصري والاجتماعي للطفل ينبغي على الأهل والمربين أن يكونوا على علم بالعلامات والأعراض التي قد تشير إلى وجود الحول والتوجه إلى الخبراء للحصول على التقييم والعلاج المناسب بالتعاون مع أخصائيي العيون، يمكن تحقيق تحسين ملحوظ في وضوح الرؤية وجودة حياة الطفل المستقبلية.

 

أسئلة شائعة

متى يظهر الحول عند الأطفال؟

يمكن أن يظهر الحول عند الأطفال في أي وقت منذ الولادة وحتى سنوات الطفولة المبكرة الأسباب قد تكون وراثية أو ناتجة عن مشاكل في عضلات العين أو النظر.

كيف يتم التفريق بين الحول الكاذب والحول الحقيقي عند الأطفال؟

الحول الكاذب يكون عادة نتيجة لاستجابة العين لمختلف العوامل مثل التعب أو التوتر، ويمكن تصحيحه ببساطة عند الراحة.

أما الحول الحقيقي فهو مشكلة في التوجيه البصري تتطلب تقييمًا من قبل أخصائي العيون للتشخيص الدقيق.

متى ينتهي الحول الكاذب عند الأطفال؟

الحول الكاذب ينتهي عادة عندما ترتاح العين من العامل المحفز، مثل التعب أو الإجهاد.

ما هو علاج الحول البسيط عند الأطفال؟

علاج الحول البسيط قد يشمل استخدام النظارات الطبية لتصحيح الانحراف البصري، أو تدريبات العلاج البصري لتحسين التنسيق بين العينين.

ما هو سبب حول العين المفاجئ عند الأطفال؟

قد يكون سبب حول العين المفاجئ عند الأطفال مرتبطًا بعوامل مثل الإصابة، أو مشاكل في النظام العصبي، أو التهابات العين، وقد يتطلب التشخيص والعلاج السريع.

ما هو أخطر أنواع الحول؟

الحول الذي يؤثر بشكل كبير على الرؤية ويصعب تصحيحه بالنظارات أو التدريبات العلاجية قد يكون الأخطر، خاصة إذا لم يتم التدخل الجراحي في الوقت المناسب.

هل الحول الداخلي له علاج؟

الحول الداخلي لديه علاج، ويمكن تصحيحه عادةً بواسطة النظارات أو العلاج الجراحي لتعديل عضلات العين.

كم تستغرق عملية علاج الحول؟

مدة عملية علاج الحول تعتمد على نوع الحالة وتعقيدها، وقد تختلف من حالة لأخرى، إلا أن العلاج الجراحي عادةً ما يستغرق من عدة دقائق إلى ساعة تقريبا.

هل عملية الحول لها عمر محدد؟

عملية الحول يمكن أن تجرى في أي عمر تقريبا، ويمكن تحقيق نتائج جيدة في الأطفال والبالغين على حد سواء.

ما الفرق بين الحول والانحراف؟

الحول هو تسمية عامة لاختلال في توجيه العينين، بينما الانحراف يشير إلى الانحراف الدائم أو المستمر في توجيه إحدى العينين بشكل غير طبيعي.

هل يعود الحول بعد العملية؟

ينبغي تتبع تعليمات الطبيب المعالج بدقة، وفي الحالات النادرة قد يحدث إعادة حدوث الحول، ولكن بشكل عام نتائج العلاج تكون مستقرة ودائمة.

 

 

 


لقد شاهدت الموقع الإلكتروني الخاص بموقع روت دنت واريد الحصول على استشارة مجانية